سياسة المحتوى

تعكس سياسة محتوى الخاصة بمصنع الكتب التزاما بالحقوق الفكرية للكتاب والناشرين وحاملين الحقوق، بحيث نتأكد من استيفاء كل عنوان ينتج من خلالنا ككتاب صوتي مجموعة من المعايير التالية:

 

 

محتوى صوتية خالي من الإعلانات و البرامج الضارة

يعمل مصنع الكتب على تقديم محتوى صوتي احترافي للكتاب والناشرين، خالي من اي اعلانات محتملة لمنتجاتنا وخدماتنا كما يتضمن فحصا يؤكد خلوه من اي برامج أو فيروسات ضارة.

مع العلم اننا قد نسمح باضافة اشارة اعلانية معقولة بناء على طلب الكاتب او الناشر ومنها على سبيل المثال، دعوة للمستمع للانتظار العمل القادم من المؤلف أو الاطلاع على أعمال اخرى لنفس المؤلف.

 

المحتوى مكرر

نتفهم رغبة بعض المؤلفين والناشرين الراغبين باعادة انتاج كتبهم بشكل صوتي مجددا بحثا عن جودة أعلى أو لأي هدف اخر، ولكننا في مصنع الكتب لا نفضل ولا ندعم انتاج اي محتوى سبق انتاجه أو نشره أو كلاهما .

 

محتوى المجال العام

لا يقبل مصنع الكتب إنتاج الكتب التي تخضع لتصنيف المشاع الفكري Public Domain Content الا من قبل المؤسسات الثقافية ذات العلاقة بشرط ألا يكون العنوان مكرر وسبق انتاجه بشكل صوتي.

 

المحتوى مضلل

تعد العناوين والبيانات التعريفية المقدمة عن كل كتاب مهمة للغاية ومن الأهمية بمكان أن تكون دقيقة ومعبرة عن فحوى الكتاب، كما أن موضوعات الكتاب يجب أن تكون غير مكررة وتعكس ما يتوقعه المستمع من محتوى، لذا يحتفظ مصنع الكتب لنفسه بالحق في التوقف عن إنتاج اي كتاب قد يحمل محتوى مضلل أو لا يعكس الوصف الحقيقي له.

 

المحتوى المحظور

يجب أن لا يحتوى المحتوى المقدم بهدف انتاجه صوتيا عبر مصنع الكتب على:

– الكتب التي تدعوا للعنف أو تحرض على الإرهاب .
– الكتب التي تدعوا للتمييز العنصري بناء على اللون أو الشكل أو الدين على سبيل المثال لا الحصر.
– الكتب التي يكون موضوعها الأساسي الجنس بهدف اثارة القارئ.
– الكتب التي يكون احد موضوعتها الاغتصاب أو سفاح الاقارب أو الاعتداء الجسدي/الجنسي على الاطفال أو الوحشية في العلاقات الانسانية.
– الكتب التي تحرض على الكراهية بشكل مباشر أو غير مباشر.

يرجى ملاحظة أن مصنع الكتب، قد يقدم استثناءات بناءً على اعتبارات فنية و تعليمية و تاريخية و وثائقية وعلمية لبعض العناوين والتي قد تحتوى على محتويات محظورة. في كل الأحوال “مصنع الكتب” لديه سلطة تقديرية تامة حول كل كتاب فيما يتعلق بقبول انتاجه صوتية من عدمه.